غرفة رأس الخيمة تحتفي بحق الليلة
التاريخ 2017-05-14

نظمت غرفة رأس الخيمة احتفالية بمناسبة ليلة النصف من شعبان "حق الليلة"، في إطار حرصها على الاحتفال بالفعاليات التراثية، ومن منطلق ترسيخ التقاليد الإماراتية الأصيلة، وغرسها في نفوس الناشئة والأطفال، وذلك في مبنى الغرفة الرئيسي. وحضر الحفل محمد حسن السبب مدير عام الغرفة، وعدد من الموظفين، وشارك في الفعالية طلاب عدد من مدارس رأس الخيمة، وتم توزيع الحلوى والمكسرات عليهم في جو من البهجة والسعادة والسرور، وضمت الاحتفالية إقامة ركن شعبي في الغرفة، وتم تقديم الحلوى والمأكولات الشعبية الإماراتية على الحضور، كما عرضت بعض الحرف والمشغولات اليدوية الإمارتية الأصيلة، بالإضافة إلى طرح مجموعة من البرامج الثقافية والترفيهية التي ترتبط بالعادات والتقاليد الإماراتية. وأوضح محمد السبب أن غرفة رأس الخيمة تحرص سنوياً على إقامة فعالية "حق الليلة"، انطلاقاً من مسؤوليتها المجتمعية ودورها في الحفاظ على التراث الشعبي للدولة وتعزيز الهوية الوطنية وتعميق قيمة الحفاظ على التراث بين جميع فئات المجتمع، مؤكداً أن الاحتفال له دور في تعزيز الترابط الأسري، وخلق روح الألفة والمودة بين موظفين المؤسسة. وقامت غرفة رأس الخيمة بتقديم هدايا وتوزيعات حق الليلة على جميع موظفيها والعاملين بها ضمن عدد من الفعاليات، حرصاً منها على مشاركة فريق عملها في كافة المناسبات، وخلق أجواء احتفالية سعيدة تدعم تعزيز العلاقات بين الموظفين، ويذكر أن الاحتفال بـ "حق الليلة" يعتبر جزءاً من التراث الإماراتي الأصيل، الذي توارثته الأجيال، ويحرص الأطفال كل عام على الاحتفال به، بالطواف على البيوت “الفريج” حاملين "خريطة" وهي أكياساً خاصة مصنوعة من القماش ليجمعوا فيها الحلوى، والمكسرات التي يحصلون عليها من أصحاب البيوت مبتهجين بهذه المناسبة، وهم ينشدون أغاني الأجداد، مما يساهم في تعزيز الهوية الوطنية والثقافية، والحفاظ على عادات وتقاليد الأباء والأجداد،