إنشاء 55 كيلومتراً طرقاً جديدة للأحياء السكنية في رأس الخيمة 2018
التاريخ 2018-02-14

كشفت دائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة عزمها تشييد 55 كيلومتراً من الطرق الجديدة الداخلية بمناطق الأحياء السكنية، وتنفيذ دراسة لتطوير مقترحات حل الأزمات المرورية في المناطق الساخنة ومنها إعداد تصاميم للجسور العلوية لتلك المناطق، مشيرة إلى أن إجمالي أطوال الطرق المنجزة خلال العام الماضي 30 كيلومتراً من الطرق مزدوجة الاتجاه وطرق باتجاه واحد. وأكد المهندس أحمد محمد الحمادي مدير عام الدائرة، أن الدائرة تواصل تنفيذ مشاريع البنية التحتية الجديدة وتطوير القائمة منها، تماشياً مع حركة النهضة العمرانية والاقتصادية المتلاحقة التي تشهدها الإمارة. لافتاً إلى أن المشاريع الجديدة تتضمن تنفيذ طرق جديدة بمناطق الأحياء السكنية القائمة والمزمع إنشاؤها، بهدف توفير متطلبات المواطنين من شبكة الطرق الحديثة لتسهيل حركة مرور مركبات الأهالي وخدمة جميع الخطط التنموية المستقبلية التي تستفيد منها الأجيال القادمة. طرق حديثة وأشار إلى أن الدائرة حصرت احتياجات أهالي الإمارة من الطرق الداخلية بالأحياء السكنية وتقسيمها بحسب المناطق ودراستها ليتسنى تنفيذ الطرق ذات الأولوية التي ستخدم أكبر عدد ممكن من السكان بحيث تشكل شبكة طرق منظمة لقسائم كل منطقة، بمعدل 55 كيلومتراً. بالإضافة إلى صيانة وإعادة تأهيل الطرق بمناطق الإمارة، وتنفيذ مداخل ومخارج الطريق الدائري بعد أن تم الانتهاء وإنجاز أعمال الربط بين الطريق الدائري وكل من منطقتي الظيت الجنوبي وسهيلة. وأضاف: تتضمن المشاريع دراسة وتطوير مقترحات لحل الأزمات المرورية في المناطق الساخنة ومنها إعداد تصاميم للجسور العلوية لتلك المناطق، ومن المشاريع المهمة التي سيتم إنجازها خلال العام الجاري مشروع طريق الشهداء «الساعدي سابقاً» - الطويين بمرحلته الرابعة الذي سيكون على امتداد 8 كيلومترات. المناطق الجنوبية وأوضح الحمادي، للمناطق الجنوبية في إمارة رأس الخيمة نصيب من المشاريع المستقبلية التي ستقوم الدائرة بتنفيذها خلال هذا العام، والتي ستخدم أهالي تلك المناطق لما تتمتع به من منطقة جغرافية تعتبر الأهم للإمارة، التي ستخدم المشاريع الاقتصادية والسياحية المستقبلية الخاصة بالإمارة، ومنها مشروع طريق «شوكة ـكدرا» بطول 7 كيلومترات، إضافة إلى الطرق الداخلية التابعة لطلبات الأهالي في تلك المناطق. إنجازات وأوضح أن الدائرة أنجزت 52 مشروعاً خدمياً من مشاريع الطرق الأسفلتية الجديدة بطول 30 كيلومتراً من الطرق ذات الاتجاهين والاتجاه الواحد، وبما يعادل 265 كيلومتراً مربعاً من مساحات الأسفلت باختلاف أنواعها، سواء كانت داخلية سكنية، تجارية صناعية، أو طرقاً مجمعة، بالإضافة لتنفيذ مشروع صيانة الطرق الأسفلتية بمساحة 70 كيلومتراً مربعاً، والتي تضمنت إصلاح الحفر والهبوط الأرضي بشوارع الإمارة.